التعهدات

article-pic
التعهدات هي إحدى أكثر النتائج التي يتمخض عنها المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر إبداعًا ومرونة. فهي أداة مهمة تعطي أعضاء المؤتمر الدولي والمراقبين الحرية والقدرة الإبداعية على تبني التزامات طوعية محددة وقابلة للقياس وعملية الطابع بشأن القضايا ذات الأولوية في سياقاتهم المحلية والوطنية والإقليمية، بل حتى على المستوى العالمي. وتترك الطبيعة الطوعية للتعهدات مساحة لمزيد من المرونة والتكيف مقارنة بالقرارات. والتعهدات أداة قوية لمناصرة القضايا الإنسانية تعمل على تدشين أو دفع الحوار والتعاون بين المشاركين في المؤتمر الدولي بما يؤدي إلى اتخاذ خطوات ملموسة تصب في صالح الفئات الأكثر استضعافًا. يحتوي هذا الدليل على معلومات مهمة حول الإجراءات التي يمكن اتخاذها حال تقديم تعهد في المؤتمر الدولي الثالث والثلاثين.

قاعدة بيانات التعهدات

  • أنواع التعهدات

    يوجد نوعان رئيسيان من التعهدات: المحددة والمفتوحة. يمكن لأي عضو أو مراقب في المؤتمر صياغة تعهد يندرج تحت أيٍّ من هذين النوعين من التعهدات، وتقديمه.
  • التعهدات المحددة

     التعهدات المحددة تحمل هذه الصفة لأنها تخرج من مجموعة مغلقة من الأطراف المتعهدة، وغالبًا ما يركز التعهد على قضية مواضيعية واحدة. وبمجرد صياغة هذه الأطراف للتعهد وتقديمه، يُغلق الباب أمام التوقيعات إضافية. وعادة ما يتبع هذا النوع من التعهدات نهجًا شديد التركيز يناسب السياق المعني أو أولويات الأطراف المتعهدة.


    التعهدات المحددة الفردية يقوم على صياغتها وتقديمها أحد المشاركين في المؤتمر الدولي فقط (دولة أو جمعية وطنية واحدة، أو مراقب واحد مثلاً)، ويجسد التعهد التزامًا شخصيًا ويحدد خطة عمل فردية.


    التعهدات المحددة المشتركة تقوم على صياغتها وتقديمها أي مجموعة مؤتلفة من الأعضاء و/أو المراقبين (مثل جمعية وطنية وحكومتها، أو مجموعة من الجمعيات الوطنية، أو مجموعة من الجمعيات الوطنية والحكومات والمراقبين/الشركاء المعنيين بالعمل الإنساني). ويعبر هذا النوع من التعهدات عن التزام بالعمل المشترك على موضوع محدد. ويدلل على وجود التزام جماعي قائم على خطة عمل مشتركة، وغالبًا (وليس حصرًا) ما ينصب على سياق إقليمي. وإننا نشجع على تبني تعهدات من هذا النوع، وبصفة خاصة بين أي جمعية وطنية وحكومتها، فهي تقوي العلاقات وتشجع على الحوار وتقرر التزامًا مشتركًا بإحراز تقدم بشأن قضية معينة. ويجرى الاتفاق على محتوى التعهد سلفًا ويُصاغ بشكل مشترك.
  • التعهدات المفتوحة

    التعهدات المفتوحة تصاغ وتُستخدم بأسلوب يماثل العرائض (تُعرف أيضًا بالتعهدات “المطروحة للتوقيع”). حيث يصيغ الداعي التعهد ويدعو جميع المشاركين في المؤتمر الدولي للتوقيع عليه والالتزام بقضيته. ورغم أن هذا النوع يقوم على الاتفاق الجماعي، إلا أن كل طرف موقِّع يتحمل المسؤولية عما يخصه من التنفيذ وإعداد التقارير. بينما تقع على عاتق الداعي وحده مسؤولية صياغة محتوى التعهد والترويج له. ويعتبر هذا النوع من التعهدات بطبيعته المفتوحة أداة مناصرة مهمة.
    وستُنشر قائمة بالتعهدات المفتوحة المقدمة إلى المؤتمر الدولي للتوقيع على الموقع الإلكتروني للمؤتمر، وسيتم إبلاغ جميع الأعضاء بها من خلال تحديثات منتظمة.
  • معايير التعهدات ومحتواها

    نظرًا للطبيعة الطوعية للتعهدات، لأعضاء المؤتمر و/أو المراقبين مطلق الحرية في صياغة المحتوى تبعًا لأولوياتهم. لكن ينبغي مراعاة المعايير التالية عند صياغة التعهد:
    ·  ينبغي أن يتوافق المحتوى مع المبادئ الأساسية للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر.
    ·  يجب أن ينص التعهد على التزامات واضحة، ويحدد خطوات ملموسة، ويعين أهدافًا قابلة للقياس لتحقيقها في الفترة 2019–2023.
    · ينبغي أن تكون الأطراف المتعهدة على إدراك بالآثار المترتبة على الميزانية، ويجوز أن تضمِّن إشارة إلى حشد الموارد المطلوبة لدعم تنفيذ التعهد.
    · ينبغي أن يكون التعهد واضحًا وموجزًا وألا يتجاوز صفحة واحدة بشكل أمثل. 
    ويشجَّع بقوة على تقديم تعهدات ترتبط مباشرة بالموضوعات المطروحة في المؤتمر الدولي، أو تعهدات تدعم قرارات المؤتمر الدولي تحديدًا.
    وتيسيرًا لعملية صياغة التعهد، ستُطرح قوالب للتعهدات المحددة والتعهدات المفتوحة على الموقع الإلكتروني للمؤتمر الدولي حال الانتهاء من إعدادها. كما سيجرى إعداد مجموعة متنوعة من التعهدات النموذجية لتقديم أمثلة عن كيفية وضع تعهدات حول مواضيع مختلفة. وستتاح للاطلاع أيضًا على الموقع الإلكتروني للمؤتمر الدولي. وأعضاء المؤتمر الدولي و/أو المراقبون مدعوون لتكييف هذه النماذج حسبما تقتضي أولوياتهم وسياقاتهم الخاصة.
  • تقديم التعهدات

    تقدَّم التعهدات عبر الإنترنت. وستُفتح قاعدة بيانات التعهدات للتقديم عبر الإنترنت في حزيران/يونيو 2019. ويجب إنشاء حساب مستخدم لتقديم تعهد و/أو التوقيع على تعهد مفتوح. يرجى التواصل عبر البريد الإلكتروني pledge@rcrcconference.org للحصول على مزيد من المعلومات عن حساب المستخدم الخاص بمنظمتك.
    كما سيقام مكتب استعلامات بشأن تقديم التعهدات في مقر انعقاد المؤتمر الدولي لتوفير الإرشادات لمن يرغب في تقديم تعهد خلال فعاليات المؤتمر الدولي. وستظل قاعدة بيانات التعهدات مفتوحة لمدة ثلاثة أشهر بعد انتهاء المؤتمر الدولي لإتاحة الفرصة للأعضاء/المراقبين لتقديم المزيد من التعهدات.
  • تقديم التقارير حول التعهدات

    يُتوقع من الأطراف المتعهدة إجراء رصد طوعي وتقديم تقارير حول سير تنفيذ تعهداتهم. وفي التعهدات المحددة الفردية، يقوم الطرف الوحيد الموقِّع بإعداد التقارير عنها. أما التعهدات المحددة المشتركة، فتتطلب تقريرًا مشتركًا من جميع الأطراف الموقِّعة لبيان جهودهم المشتركة في هذا المسعى. وفي حالة التعهدات المفتوحة، يقدم كل طرف موقِّع تقريرًا منفصلاً. ورغم أن تقديم التقارير مسألة طوعية، فإننا نحث الموقِّعين على استغلال الفرصة لعرض الأعمال التي أنجزوها والتقدم المحرز في تنفيذ تعهداتهم.
  • المواعيد النهائية

    الموعد النهائي المحدد لتقديم التعهدات هو 31 آذار/مارس 2020. وسيظل الباب مفتوحًا للتوقيع على التعهدات المفتوحة حتى 31 كانون الأول/ديسمبر 2020.

أوجه استفادة المشاركين في المؤتمر الدولي كافة من التعهدات
  • بالنسبة إلى مكونات الحركة:

    يُشجَّع الأعضاء من مكونات الحركة على تقديم تعهدات ومتابعتها حتى يتسنى الترويج لأنشطة معينة وتنفيذها، وإنشاء منتدى مثمر للمناقشة مع الحكومات والجهات الفاعلة الأخرى في المجال الإنساني.
  • بالنسبة إلى الحكومات:

    يمكن للحكومات استخدام التعهدات لتخطيط أنشطة معينة ستضطلع بتنفيذها دعمًا لموضوعات المؤتمر الدولي وقراراته. وتوفر التعهدات السبيل لإبراز أولويات كل حكومة والتزاماتها تجاه موضوعات معينة.
  • بالنسبة إلى مكونات الحركة والحكومات معًا (التعهدات المشتركة):

    تقدم التعهدات المشتركة من جانب الجمعيات الوطنية والحكومات الأساس الذي تنبني عليه الخطط والالتزامات المشتركة. ويوصى بشدة بتقديم مثل هذه التعهدات، التي يمكن أن تعزز الدور المساعد للجمعيات الوطنية وعلاقتها الفريدة بالحكومات.
  • بالنسبة إلى المراقبين/الشركاء الآخرين:

    يُشجَّع أيضًا على تقديم تعهدات مشتركة مع المراقبين بغرض تعزيز الشراكات مع الجهات الفاعلة الأخرى في المجال الإنساني وإيجاد أرضية متينة للتعاون.