الموعد النهائي المحدد لتقديم التعهدات هو 31 آذار/مارس 2020. وسيظل الباب مفتوحًا للتوقيع على التعهدات المفتوحة حتى 31 كانون الأول/ديسمبر 2020

القانون الدولي الإنساني: حماية الناس في النزاعات المسلحة

شهدت السنوات الأخيرة وقوع الكثير من الانتهاكات في حق القانون الدولي الإنساني، ما حدا ببعض الناس إلى التشكيك في قدرته على حماية الضحايا في عالم اليوم. ولا يزال القانون الدولي الإنساني يحكم سلوك أطراف النزاعات المسلحة، وهو ما يكفل حماية الضحايا وتقييد نطاق سير العمليات العدائية.
ويوافق هذا العام الذكرى السبعين لاعتماد اتفاقيات جنيف لعام 1949، المصُدّق عليها عالمياً. والمؤتمر الدولي الثالث والثلاثون يهيئ لحظة مواتية تتاح فيها لجميع الأعضاء الحاضرين فرصة إعادة تأكيد التزامهم بالقانون الدولي الإنساني والعمل على تطبيقه وتنفيذه بشكل كامل، وخاصة على الصعيد الوطني.
مشروع القرار بشأن إدماج القانون الدولي الإنساني في القوانين الوطنية
إدماج القانون الدولي الإنساني في القوانين الوطنية: خريطة طريق لتحسين تنفيذ القانون الدولي الإنساني على الصعيد الوطني، وثيقة معلومات أساسية

تُعقد هذه اللجنة في اليوم الأول للمؤتمر الدولي، وستتضمن أعمالها جلستين عامتين (جلسة افتتاحية وأخرى ختامية)، وخمس جلسات “إضاءة على موضوع” على النحو المبيّن أدناه.

  • 1- التأثير على السلوك من أجل تعزيز احترام القانون الدولي الإنساني

    ستلقي هذه الجلسة الضوء على بعض من آخر المبادرات التي ترمي إلى فهم مصادر التأثير على السلوك، وكيفية الاستفادة من هذه المصادر وفهمها، والطريقة التي يمكننا بها قياس مدى فعالية هذه المصادر في تعزيز احترام القانون الدولي الإنساني.
    جذور ضبط النفس في الحرب
  • 2- القانون الدولي الإنساني: فئات مختلفة من الأشخاص، آثار متباينة

    يُراد من هذه الجلسة إظهار أنه على الرغم من كون نص قواعد القانون الدولي الإنساني محايداً، فقد يكون لتطبيق قواعده آثار متباينة على مختلف الفئات من نساء أو رجال أو فتيات أو فتيان. وترمي أيضاً إلى النظر فيما يعنيه ذلك بالنسبة للدول من ناحية الطرق التي تطبق بها القانون الدولي الإنساني.
    • تعهد من اللجنة الدولية للصليب الأحمر: اجتماع خبراء بشأن آثار القانون الدولي الإنساني على مختلف الفئات من نساء أو رجال أو فتيات أو فتيان.
    • وثيقة موزعة على المشاركين: تسليط الضوء على تباين آثار القانون الدولي الإنساني حسب الفئات المختلفة من الأشخاص
  • 3- حروب المدن

    إن الغرض العام من هذه الجلسة هو إبراز الحاجة إلى التعامل مع أسباب حروب المدن والتداعيات المترتبة عليها. وتسعى إلى التوعية بالتداعيات الإنسانية المباشرة وغير المباشرة لحروب المدن وتقديم لمحة عامة عن الأسباب الرئيسية للمعاناة التي يكابدها المدنيون.
    • تقرير القانون الدولي الإنساني وتحديات النزاعات المسلحة المعاصرة (33IC/19/9.7)
  • 4- القانون الدولي الإنساني والتكنولوجيات الجديدة

    تسعى هذه الجلسة إلى توعية المشاركين في المؤتمر الدولي بالمجموعة الواسعة من التحديات القانونية والأخلاقية والمجتمعية والسياساتية التي تطرحها تكنولوجيات الحرب الجديدة. وترمي أيضاً إلى تحديد المفاهيم الأساسية التي قد تساعد الدول والمشاركين الآخرين على التعامل مع هذه التكنولوجيات بطرق تحد من المعاناة الإنسانية المحتمل حدوثها وتضمن الامتثال لقواعد القانون الدولي الإنساني ومبادئه وتكفل احترامها.
    • تقرير القانون الدولي الإنساني وتحديات النزاعات المسلحة المعاصرة (33IC/19/9.7)
  • 5- تقديم التقارير الطوعية وتبادل الممارسات الجيدة

    ترمي هذه الجلسة إلى تبادل الأمثلة والأفكار الملهمة والدعم العملي والأدوات الكفيلة بمساعدة الدول على الشروع في إعداد أو تحسين التقارير التي تقدمها بشكل طوعي فيما يتعلق بالالتزامات التي ينص عليها القانون الدولي الإنساني والتشجيع على تقديم المزيد من التقارير بشكل طوعي.
    تنفيذ القانون الدولي:من القول إلى الفعل، موجز وقائع، 2016
    National Committees and Similar Entities on International Humanitarian Law: Guidelines for Success, 2019 ولا سيما الملحق 3 (الصفحة 72) الذي يتضمن نموذجاً لتقرير طوعي