>

في ظروف اليوم السريعة التغيّر، يمكن للاتجاهات والاضطرابات الهائلة أن تؤثر في حياة الناس وفي طريقة عمل القطاع الإنساني في المستقبل، وعلى سبيل المثال لا الحصر، تشمل تلك الاتجاهات: الذكاء الاصطناعي، والاضطرابات الرقمية، والنزاعات التي طال أمدها، وصعود الاتجاهات الشعبوية، وتمويل العمل الإنساني، وعلم التحكم الآلي، والتغيرات الديمغرافية

وخلال الاجتماعات الدستورية لسنة 2017، سيُخصص يوم كامل لمكونات الحركة لكي تتبادل معارفها وخبراتها وتتناقش حول موضوع عام هو: المستقبل والابتكار. والغرض من المنتدى الإنساني هو حفز النقاش حول معضلات اليوم والمستقبل وحلولها المحتملة، وتمكين الحركة من مواصلة تقديم الخدمات الضرورية في ظل ظروف متغيرة. وسيكون هذا المنبر مكملاً لأعمال الجمعية العامة للاتحاد الدولي ومن شأنه تنوير نقاشات مجلس المندوبين وقراراته

لمعرفة المزيد عن منتدى الصليب الأحمر والهلال الأحمر والمشاركة في التحضير للاجتماعات الدستورية، انقر هنا